أهم الأخبار

مصر العطاء

بيان لجنة مصر العطاء بشأن الوفد الطبي العائد من غزة

2014-09-28 20:58:22 EMS

تابعت لجنة مصر العطاء الخبر الوارد على أحد المواقع الإخبارية حول إطلاق النيران على سيارة نقابة الأطباء المسافرة لإستقبال الوفد الطبي العائد من غزة ، والمؤسف أن الخبر إحتوى على معلومات خاطئة ، فواقع الأمر أن لجنة مصر العطاء بالنقابة العامة للأطباء وبناء على طلب وزارة الصحة الفلسطينية قامت اللجنة بإستخراج كافة التصريحات اللازمة لدخول أطباء مصريين أبدو رغبتهم في المساعدة الطبية بعلاج المصابين داخل قطاع غزة الفلسطيني وقامت اللجنة بالتنسيق مع كافة الجهات المعنية لدخول ستة أطباء يوم 20/9/2014 إلى قطاع غزة عبر معبر رفح البري وقد جهزت لجنة مصر العطاء سيارة خاصة لإنتقال الوفد الطبي من القاهرة إلى المعبر عن طريق إحدى شركات السياحة المتعاقد مع النقابة ، وسلمت اللجنة إلى الأطباء المسافرين كافة التصريحات اللازمة للدخول كما سلمت سائق السيارة ويُدعى حمدي علي عبد الحميد خطاب من النقابة لتسهيل إنتقاله إلى معبر رفح البري ، إلا أنه لوجود إشتباكات بين قوات الأمن وخارجين على القانون بطريق معبر رفح تم وقف حركة السيارات العابرة على الطريق مما كان معه وصول الوفد إلى المعبر بعد إغلاقه وإضطر الوفد إلى المبيت إلى صباح اليوم التالي 21/9/2014 وقد إستضافتهم قوات حرس الحدود إستضافة كريمة وسهلت لهم سبل المعيشة بشكل أثنى عليه كامل أعضاء الوفد وإستوجب توجيه الشكر لقيادة حرس الحدود المصرية ، وقد تابعت اللجنة أحوال الوفد الطبي والترتيبات لإستقباله وأداء عمله داخل مستشفيات غزة المصرية ما كان معه ثناء أعضاء الوفد الطبي على حسن التنسيق من قبل اللجنة ، وبالإتصال بالوفد الطبي أثناء وجوده بغزة أفاد بتحركه للعودة من غزة صباح السبت الموافق 27/9/2014 مما كان معه قيام لجنة مصر العطاء بالتواصل مع شركة السياحة لتوفير سيارة وتوجيه السائق للتحرك من القاهرة صباح السبت 27/9/2014 لإستقبال أعضاء الوفد بالمعبر ظهر ذات اليوم ، وبالفعل قامت الشركة بتكليف ذات السائق حمدي علي إلا أنه قام بالتحرك مساء يوم الجمعة26/9/2014 مما كان معه إهماله لتسلم خطاب من النقابة العامة للأطباء بمهمته لتسهيل تحركه على الطريق وذلك لعدم وجود إداريين بنقابة الأطباء يوم الجمعة وعدم إخطار السائق للجنة أو النقابة بتحركه يوم الجمعة بدلاً من صباح السبت المتفق عليه ، وأقام السائق ليلته بمدينة العريش وتحرك فجر السبت 27/9/2014 من العريش إلى معبر رفح ، وحسب رواية السائق فقد مر بالنقطة الأمنية للشيخ زويد في حدود الساعة السادسة صباحاً ولم تكن هناك حواجز أمنية بالنقطة ولم يوجد سوى بعض الكاوتشوك على الطريق ولم يلتفت إلى وجود حراسة أمنية في أبراج الحراسة وأعلى مبنى النقطة الأمنية وكان مُغلق زجاج السيارة فلم يسمع أوامر أفراد الحراسة له بالتوقف مما كان معه إعتقاد الأمن بكون تلك السيارة تحمل تجاوزات أمنية فكان معه إطلاق أفراد الحراسة للنيران عليه وبعد توقفه إصطحبه أفراد الحراسة إلى داخل النقطة وقاموا بتفتيش السيارة وسؤاله عن أية أوراق توضح مهمته فلم يكن معه سوى أمر التشغيل الصادر من شركته السياحية فأرجوا خروجه إلى قيام النقابة أو المعبر بالتأكيد على صدق كلامه بمهمته لإستقبال أعضاء الوفد الطبي ، وقامت لجنة مصر العطاء بنقابة الأطباء بالتواصل مع الجهات المعنية للتأكيد على مهمة السائق وكان معه الإفراج عن السائق والسيارة وقيامه بإستقبال الوفد وتوصيلهم إلى القاهرة ، وبسؤال السائق عن معاملته داخل النقطة الأمنية فأفاد أنه لم يلق أية معاملة مهينة من أي نوع وأنه تم بقاءه بالنقطة الأمنية بمكان الأنتظار وأنه ليس لديه أي شك حول قصد الجهات الأمنية لإستهداف السيارة أو معرفة الأمن بعلاقة السيارة بنقابة الأطباء أو مهمته .

وبإستطلاع أراء بعض الأطباء من أعضاء الوفد الطبي أفادو بأنه لم يشعروا بأية مضايقات أمنية مقصود خصيصاً لهم وإنما كانت إجراءات التفتيش والإستوقاف الروتينية والتي تتفهم لجنة مصر العطاء بنقابة الأطباء مدى دقتها التي تصل إلى الصعوبة نظراً لطبيعة الإشتباكات والمطاردات الأمنية للخارجين على القانون بتلك المنطقة .

وإذ تعاود لجنة مصر العطاء بنقابة الأطباء تأكيدها بأنها تقوم بأنشطة خيرية وإغاثية ممولة بتبرعات المواطنين وأنها ليست لها أية إنتماءات أو أيدلوجيات من أي نوع وليست لها أية أهداف خارج أوجه أنشطتها المُعلنة ، كما تؤكد على ترحيبها للتعاون في مجال أنشطتها مع كافة الجهات والمؤسسات المشروعة سواء كانت حكومية أو أهلية ، فإنها تأمل من الجميع تفهم مواقفها و توكد لجنة مصر العطاء أنها لن تسمح بالزج بإسمها أو إسم نقابة الأطباء في أية قضايا خلافية ولا يوجد مكان بها لأي شخص أو جهة أياً كانت تحاول توجيه أو صبغ أنشطتها بأية صبغة سياسية أو أيدلوجية .

كما تتمنى لجنة مصر العطاء بنقابة الأطباء ألا تكون تلك المعلومات الكاذبة الواردة بالخبر المنشور بالموقع المُشار إليه عائقاً لإستكمال تعاونها مع جميع الجهات والمؤسسات المشروعة في تنفيذ مشروعاتها الخيرية والإغاثية التي تعود على المواطن المصري والشعوب العربية بل وشعوب العالم بالخير والنماء .

القاهرة في 29/9/2014

اترك تعليق

التعليقات

لا توجد تعليقات